• English

أهداف التعلّم في برنامج ماجستير إدارة الأعمال

يرتكز برنامج  ماجستير إدارة الأعمال في كلية الأمير محمد بن سلمان للإدارة وريادة الأعمال على حزمة من الأهداف الطموحة، والرؤى الإستراتيجيّة؛ لصناعة رواد أعمال متميزين في تخصصهم، وإعدادهم إعدادًا فريدًا لبناء الحاضر، وصناعة المستقبل، من خلال تزيدهم بالحصيلة لمعرفيّة العلميّة، والمهارات العمليّة الرياديّة، والفكر الريادي، مع القدرة على تطبيق النّظريات الخاصّة بريادة الأعمال، وتمكينهم من إعمال أفكارهم، وإطلاق عنانهم للإبداع والابتكار، وخلق الفرص وانتهازها وبلورتها في قالب قابل للتّطبيق على أرض الواقع، وتزويدهم بالمهارات اللازمة لإيجاد الحلول النّاجعة لأبرز قضايا المؤسّسات التي ينتمون إليها.

لهذا؛ سيتمكن خريجو الكلية من خلق قيم مضافة إلى ما تعلّموه في واقعهم؛ اقتصاديًّا، واجتماعيًّا، وفكريًّا، ومعرفيًّا، وثقافيًّا، سواء كانوا في القطاع الخاصّ أو العام، أو في مؤسّسات حكوميّة، أو أهليّة، أو شركات قائمة، أو حتى في طور النشأة والبناء.

تأكّد أنّ أهداف كلية الأمير محمد بن سلمان للإدارة وريادة الأعمال ستفتح لك أفقًا جديدًا للابتكار، ومساحة إبداعيّة في عالم القيادة، والإدارة، وريادة الأعمال، وفق خطة إستراتيجيّة شاملة تتساوق مع الرؤية السعودية الطّموحة 2030؛  فلا تتردَّد في أن تكون ضمن سلسلة من قادة المستقبل الذين تضطلع الكلية لصناعتهم، وفق رؤية علميّة وأكاديميّة لتمكين قيادة المستقبل.

التّمكين الوظيفي.. والمستقبل الواعد

سيتمتّع الطلبة بعد التّخرج في كليتنا بمعرفة وظيفيّة عميقة، ومهارات عمليّة رياديّة، وفكر ريادي في تخصّصات إدارة الأعمال، وسيعملون على توظيف هذه المعارف، والمهارات، والأفكار للاستجابة إلى التّحديات والفرص على حدٍّ سواء.

تأكّد أنّك على موعد مع مستقبل واعد حال تخرجك في كلية الأمير محمد بن سلمان للإدارة وريادة الأعمال، بعد أن استطاعت توظيف قدراتك العقليّة، وملكاتك الفكرية، بالتّحصيل العلمي، والمنهج الأكاديمي، الذي ظفرت بها في الكلية، كونك كنت شريكًا فاعلاً بإبداعاتك المعرفيّة، وابتكارات الخلاّقة التي ستعمل على توظيفها -مع ما جنيته من حصيلة علميّة، وزاد معرفي- في أي مكان ستعمل فيها.

الفكر والعمل الرّيادي (ET&A™)، التفكير نقدي والحلول الواقعيّة

وفقًا لما تقدّمه كلية الأمير محمد بن سلمان للإدارة وريادة الأعمال للدّارسين فيها من منهجيّة أكاديميّة وعلميّة، وبحوث تطبيقيّة واقعيّة؛ فإنّ الدّارس فيها، حال تخرجه سيكون لديه القدرة المتميزة على الجمع ما بين التّفكير الريادي، والتّفكير التّنبؤي، عطفًا على ممارساته المنهجيّة التي سبق أن تعلّمها أثناء مقاعد الدّرس في الكلية، وسيتمكّن -في ضوء ذلك- من توظيف ما تعلّمه كأسلوب حياة منضبطة، سواء في آلية تفكيره أو نقده؛ لتحديد مشكلة ما، وتفسيرها، واستنباط فرضياتها، مع القدرة على جمع البيانات وتحليلها، واستخراج نتائجها، وتقديم حلول منطقيّة وواقعيّة لها.

القيادة.. فلسفة مبتكرة ورؤية إبداعيّة

تقوم كلية الأمير محمد بن سلمان للإدارة وريادة على برامج متميّزة، ومناهج فريدة، وفلسفة تمتاز بالجدّة والابتكار؛ وهو ما سينعكس على جميع خريجها (إعدادًا وتأهيلاً)؛ بهدف تمكينهم من شغل مناصب قياديّة لمواجهة التّحديات الآنية والمستقبليّة؛ نظرًا لقدرتهم على خلق أفكار إبداعيّة ومبتكرة، مع الوعي بالمشكلات المحيطة، وبحث الحلول النّاجعة لها.

القيادة.. استدلال وحلول

إنّنا في كلية الأمير محمد بن سلمان للإدارة وريادة الأعمال نهدف إلى تنمية مهارات الطلبة القياديّة، وتطوير مفاهيمهم الابتكارية، وتعزيز ملكاتهم البحثيّة لتوظيفها في المكان الذي ينضوون تحته، بهذا سيتمكّن الملتحق بـبرنامج ماجستير إدارة الأعمال من تشخيص مشكلة ما، وخلق الفرضيات المتعلقة بها، مع القدرة على تقديم استدلالات منطقيّة لها، واستخلاص نتائجها بالاعتماد على معطيات واقعيّة، وبيانات كميّة يقوم بتحليلها بصورة أكاديميّة وعلميّة.

العودة لبرنامج الماجستير